منتديات ياســــــــــر
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه

منتديات ياســــــــــر


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» film "AVATAR"
الأحد فبراير 07, 2010 11:42 am من طرف yasser

» مرحبا بكم و 1000 مرحبا
السبت فبراير 06, 2010 6:32 am من طرف yasser

» John Entwistle bass solo
الإثنين فبراير 01, 2010 5:33 pm من طرف yasser

» أروع أغنية للشيخ سيدي بمول Cheikh Sidi Bemol Ad Ezzi Ssaa
الإثنين فبراير 01, 2010 5:24 pm من طرف yasser

» عيد ملاد سعيد
الإثنين فبراير 01, 2010 5:05 pm من طرف yasser

» اللهم يسر ولا تعسر ...
الإثنين فبراير 01, 2010 4:52 pm من طرف yasser

» يا رب الذي يرسل هذا الدعاء اجعله في زمرة خير الأحباب المصطفى صلى الله عليه وعلى آله
الإثنين فبراير 01, 2010 9:00 am من طرف yasser

» HOMMAGE A DJILALI AAMARNA :til taila (riad el feth ALGER 1985 )
السبت يناير 30, 2010 4:31 pm من طرف yasser

» Zina - Raina Rai
السبت يناير 30, 2010 4:26 pm من طرف yasser

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
rajoul-atta7addi23
 
amir-el7arab
 
yasser
 
Reda Wydad
 
amalloubna
 
sisi17
 
Killer
 
ahmed
 
Fati-girl
 
طريق الاحسان
 
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 10 بتاريخ الجمعة يوليو 05, 2013 6:50 pm
تصويت

شاطر | 
 

 إيطاليا تنادي بأعلى صوتها : إلعبها من جديد يا ليبي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
rajoul-atta7addi23
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد المساهمات : 140
نقاط : 418
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 16/11/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: إيطاليا تنادي بأعلى صوتها : إلعبها من جديد يا ليبي   الجمعة نوفمبر 27, 2009 5:04 am

­ لا شك في أن القدرة على التضامن في وقت الشدة بالإضافة إلى القابلية على الإيمان بالمعجزات هما أفضل بطاقات اللعب لدى المنتخب الإيطالي لكرة القدم مع استعداده لبدء رحلة الدفاع عن لقبه كبطل للعالم خلال كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.

ففي بطولة كأس العالم 2006 بألمانيا رفعت إيطاليا كأس العالم عاليا للمرة الرابعة في تاريخها فيما وصفه مدرب الفريق مارشيللو ليبي آنذاك بأنه انتصارا "لروح الجماعة".

ولاشك في أن الأمر احتاج إلى دفعة معنوية كبيرة تتسم بالقوة والإصرار من أجل الفوز باللقب دون أن يتمتع المنتخب الإيطالي بنجم كبير واحد مقارنة بنجوم الفريق الكبار السابقين مثل روبرتو باجيو أو باولو روسي نجم الأزوري في عام 1982 .

ولكن كمجموعة واحدة ، كان فريق إيطاليا في عام 2006 فتاكا.

ففي نهائيات ألمانيا ، سجل عشرة لاعبين مختلفين أهداف إيطاليا على مدار البطولة ، من بينهم ثلاثة مدافعين ، ليحرزوا 12 هدفا لإيطاليا فيما اهتزت شباك الفريق مرتين فقط بهدف خطأ أحرزه مدافع إيطالي في مرماه وبضربة جزاء.

وكان من الغريب أن يقرر ليبي ترك منصبه التدريبي بالفريق الذي صنعه بنفسه بينما كانت احتفالات الفوز بلقب كأس العالم لاتزال قائمة ليعود إلى شغل المنصب نفسه من جديد بعدها بعامين فقط خلفا لروبرتو دونادوني الذي كان خلفه في الأساس بعد لقب 2006 .

ولم يسلم ليبي ، الذي مازال ينظر إليه في إيطاليا كبطل قومي ، من الألسنة البذيئة التي قالت إنه يبدو وكأنه يختبيء داخل إنجاز 2006 الذي جاء في عام اهتزت فيه كرة القدم الإيطالية بفضيحة فساد كبيرة كانت تتعلق بشكل أساسي بفريق ليبي السابق ، يوفنتوس.

وبصرف النظر عن دور ليبي في هذه القضية ، وبدون توجيه أي اتهامات إليه ، فقد عاد المدرب القدير /61 عاما/ الآن إلى مهمته السابقة من حيث تشكيل مجموعة جديدة وقوية وقادرة على تحقيق الفوز استعدادا لنهائيات العام المقبل في جنوب أفريقيا.

وكان المنتخب الإيطالي قد ظهر بمستوى هزيل خلال بطولة كأس القارات السابقة بجنوب أفريقيا بصيف هذا العام ، ثم واجه الفريق بعض المشاكل في اعتلاء قمة مجموعته السهلة بالتصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم قبل أن يصل إلى النهائيات.

ويبدو موقف المنتخب الإيطالي حاليا مشابها لموقفه قبل بطولة كأس العالم 2006 ، أو ربما أسوأ حالا.

ومع استبعاد احتمال عودة المهاجم لوكا توني لصفوف المنتخب الإيطالي ، لم يعد لدى ليبي المهاجم الصريح الذي يستطيع الاعتماد عليه اللهم إلا إذا نجح أحد من بين فينتشينزو ياكوينتا أو ألبرتو جيلاردينو أو ريكاردو باتزيني أو أنطونيو دي ناتالي في تقديم موسم مذهل بالدوري الإيطالي هذا العام.

ويظل العمود الفقري للمنتخب الإيطالي كما كان في 2006 معتمدا على الحارس العملاق جانلويجي بوفون في المرمى إلى جانب قائد الفريق فابيو كانافارو وفابيو جروسو وجانلوكا زامبروتا في الدفاع رغم أن أعمارهم ستتراوح ما بين 32 و36 عاما خلال بطولة كأس العالم العام المقبل.

كما يأمل لاعبا الوسط جينارو جاتوسو وأندريا بيرلو في أن يساعد تقدمهم في العمر على زيادة خبرتهما بعدما قرر ليبي مواصلة الاعتماد عليهما لفشله في إيجاد نجم صاعد يستطيع الاعتماد عليه بين العديد من الوجوه الجديدة التي اختبرها.

أما مهاجم سامبدوريا أنطونيو كاسانو ، أفضل لاعب في مركز خط الوسط المهاجم في الدوري الإيطالي حاليا ، فهو لا يلقى قبولا لدى ليبي.

ورغم الشائعات والاتهامات التي واجهها ليبي بسبب استبعاده لكاسانو ، يبدو أن المدرب الإيطالي المخضرم مستعد للتعايش معها مع مواصلة قيادته لمنتخب الأزوري نحو تحقيق نجاح جديد سيرفعه إلى مكانة دولية واحدة إلى جانب المنتخب البرازيلي الحائز على لقب بطولة كأس العالم خمس مرات.

المدرب: قبل رفع الكأس الرابعة لإيطاليا ببطولات كأس العالم عام 2006 بنى مارشيللو ليبي /61 عاما/ سمعته كمدرب بارز مع نادي يوفنتوس ، وخلال فترتين تدريبيتين مع النادي التوريني فاز ليبي بلقب الدوري الإيطالي خمس مرات فيما بين عامي 1994 و2003 .

وفي عام 1996 أحرز ليبي مع يوفنتوس لقب بطولة كأس إنتركونتينينتال مما جعل منه المدرب الوحيد الذي يفوز بألقاب عالمية على مستويي الأندية والمنتخبات الوطنية.

وفي جنوب أفريقيا ، يأمل ليبي في أن يسير على خطى مواطنه فيتوريو بوتزو الذي قاد إيطاليا لإحراز لقب بطولة كأس العالم مرتين متتاليتين في 1934 و1938 خاصة وأن إحراز إيطاليا لقب كأس العالم للمرة الخامسة في تاريخها سيرفعها إلى مرتبة البرازيل كأكثر الدول تتويجا بلقب البطولة الكبرى.

النجم: بإحرازه لقب بطولة كأس العالم 2006 ، توج حارس المرمى العملاق جانلويجي بوفون مشواره الرياضي الذي أمضى معظمه بنادي يوفنتوس حيث أحرز لقب الدوري الإيطالي خمس مرات بعد انطلاقته المبكرة بنادي بارما.

ومع تفوقه الكبيرفي التصدي للكرة سواء من موقعه فيما بين خشبات المرمى الثلاث أو حتى عند الخروج من المرمى لإيقاف المهاجمين المندفعين فإن بوفون هو أكثر حراس المرمى ترشحا للفوز بلقب أفضل حارس لدى الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصاء كرة القدم ، والذي فاز بوفون بالفعل بجائزته أربع مرات.

وأنهى بوفون مشواره مع المنتخب الإيطالي في مونديال 2006 دون أن تهتز شباكه سوى مرتين فقط عن طريق هدف خطأ سجله مدافع إيطالي وضربة جزاء أحرزها النجم الفرنسي المعتزل زين الدين زيدان ، وحل بوفون في المركز الثاني خلف مواطنه فابيو كانافارو الفائز بجائزة الكرة الذهبية كثاني أفضل لاعب في العالم.

منتخب إيطاليا في سطور: اللقب: الأزوري تأسيس اتحاد الكرة الإيطالي: عام 1898 الانضمام للفيفا: 1904 أفضل مركز في تصنيف الفيفا: الأول ، شغله للمرة الأولى في 13 تشرين الثاني/نوفمبر 1993 أسوأ مركز في تصنيف الفيفا: 16 في نيسان/أبريل 1998 مشاركاته السابقة في كأس العالم: 16 مرة في بطولات 1934 و1938 و1950 و1954 و1962 و1966 و1970 و1974 و1978 و1982 و1986 و1990 و1994 و1998 و2002 و2006 . أفضل نتيجة له في النهائيات: الفوز بلقب البطولة في أعوام 1934 و1938 و1982 و2006 . تاريخ التأهل للنهائيات: العاشر من تشرين الأول/أكتوبر 2009 .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
إيطاليا تنادي بأعلى صوتها : إلعبها من جديد يا ليبي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ياســــــــــر :: الشؤون الرياضية :: منتدى الكرة العالمية-
انتقل الى: